يقدّرونك بعد ما يفقدونك !

صورة ، من أعمال الفنان توفيق أحمد

صورة ، من أعمال الفنان توفيق أحمد

الحياة يُجَمّلها حنينها للصدق والوفاء والاخلاص وتَفقدْ حلاوتها إذا فقدت حنينها بفعل أيدينا وتصرفاتنا عندها فقط … نبدأ في حسابها العسير ،، وإطلاق التهم بدون حسيب ،، وننسى أننا أصحاب الفعل المعِيب .

ثم نشتاق لحَلاوتها وشوقها ودفئها وعذوبتها وكل ما يجمّلها … وذلك بعد ما فقدناها ،، وإن رجعنا نجد قَل عطاءها ،، وفي كل مرة يقِل عطاءها حتى تصبح قضيتنا .

كل شيئ تقلد بل تجرد .. حتى الحب أصبح مقلد رخيص كثر بياعة وكثرا مشتريه .. موقفة دليل كُرهه لك ويجيبك بأنه يحبك ،، يستهزء بك فهو يحبك ،، يقلل منك لحبه لك ،، لا يفي لك لمحبته لك ،، يكذب عليك لشدة حبه لك ،، أمامك بوجه وخلفك بوجه فهو يحبك ،، لا يحافظ على رغباتك فهذا دليل حبه لك .

ثم يقول : أحبك ، أحبك ، أحبك ،، وإذا التَفتَّ عنه .. تفل في موضع قَدَمك .

ومن لا يعرف الحب فقط يخلط الإخلاص في المعاملة بإستمرار مع الوفاء والصدق في الحضر والغياب ومع التضحية بدون إنتظار ولا إختيار .

هنا تجد ماركة الحب حق زمان بنكهة الأصالة وراحة وإطمئنان فهذا الحب الغالي الأثمان وبه يُثرَى الحنين وتتجمل الأيام .. عندها يقدّرونك ولن يفقدونك .


اقرأ أيضاً :

تعليقات 4 على “يقدّرونك بعد ما يفقدونك !”

  1. أخي فيصل، السلام عليكم.
    بكلماتك الصادقة المعبرة هذه؛ لمست الجرح، جعلته ينزف بحرارة، فنحن نعيش في زمن قل فيه الحب وعز الوفاء، وكثر فيه النفاق والزيف، حتى أصبح من الصعب أن تجد شخصا تتمثل في علاقتك به هذه القيم الحضارية الرفيعة، لا أقول ينعدم ولكن أقول يندر مثل هذا الشخص.

    وسلمت لأخيك.

  2. مرحبا علي العمري
    لم يكن الحبيب يجرُء وينطق كلمة “أحبك” لخوف من عدم وفاءه لمحبوبة ثم يستمر في العطاء دون انتظار جزاء ، واليوم عزيزي كلمة “أحبك” تُقلَّب في اللسان مثل بل أكثر ما تُقلَّب القنوات الفضائية ، صدقني كُثر من هم يعيشوا الحب بل دعني اقول وهَم الحب وبعلمهم ، اشكرك على جمال إحساسك وروعة وصفك ، دمت بخير .

  3. يقول Hanan:

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    أخي الفاضل فيصل

    ماشاء الله تبارك الله…
    حروفك متناغمة……..
    وكلماتك متناسقة…….
    وعباراتك جميلة…..

    قراتها عدة مرات وفي كل مرة أتذوق فيها جمال المعنى والكلمة…

    أكثر ماأعجبني…((هنا تجد ماركة الحب حق زمان بنكهة الأصالة وراحة وإطمئنان فهذا الحب الغالي الأثمان وبه يُثرَى الحنين وتتجمل الأيام .. عندها يقدّرونك ولن يفقدونك .))

    أدام الله لك أحبابك ودامت أصالة حبهم لك ولا أفقد الله لك غالي ولاحبيب..

    تقبل مروري
    🙂

  4. هلا Hanan
    أثمن واشكر لك مرورك ومتابعتك الدائمة وكلماتك الراقية وتقبل ربي منك دعواتك ولا يحرمك منهايارب ، ديننا دين معاملة ، والمعاملة أصلها الحب ، والحب الحق يزيح الكراهية المغلفه بـنكهة الحب ، انا مثلك أقرءها في اليوم عدة مرات ؟!

أضف تعليقاً

Subscribe without commenting